Post

من المعارض التجارية التقليدية إلى المعارض الرقمية

من المعارض التجارية التقليدية إلى المعارض الرقمية

مع تحرير التجارة عالمياً، تَطوَّرَت المعارض التجارية – تلك التي تعد جزءًا لا غنى عنه من التجارة الدولية - واكتسبت أهمية أكبر بمرور الوقت.

فماذا نعني بمعرض تجاري؟

المعرض التجاري هو معرض يجمع أعضاء من داخل قطاع معين لعرض وتسويق سلعهم وخدماتهم.

وتُقام المعارض التجارية بشكلٍ عام على فترات منتظمة وفي نفس مراكز المعارض ضمن جداول زمنية محددة مسبقًا. ويمكن تنظيم المعارض التجارية خصيصًا لمسارٍ واحدٍ من مسارات العمل، بالإضافة إلى مجال واحدٍ ضمن مسارٍ معين، أو يمكن تنظيمها لعرض جميع أنواع المنتجات والخدمات معاً. ويمكن للعارضين والمنظمات المشاركة في المعرض التجاري - إنشاء أكشاك (مقصورات) العرض الخاصة بهم، وعقد اجتماعات مع زوارهم، والترويج لمنتجاتهم وخدماتهم، باستخدام ألوان وتصاميم الشركات الخاصة بهم والمرئيات المختلفة داخل تلك الأكشاك. وبفضل العلاقات التجارية التي تكونت حديثًا، تستطيع الشركات العثور على عملاءٍ جدد والترويج لمنتجاتها وزيادة الترويج لعلامتها التجارية والحصول على فرصة للانفتاح على أسواق جديدة.

كما يمكن للعديد من الشركات المصدرة الحصول على دعم حكومي للمشاركة في المعارض التجارية الدولية.

وتختلف المعارض التجارية فيما بينها بشكل أساسي حسب أنواعها. ويمكنك مشاهدة الأنواع المختلفة من المعارض التجارية أدناه.

  • المعارض التجارية الأفقية: وهي معارض تجارية تُعرَضُ فيها السلع الزراعية والصناعية والسلع الاستهلاكية المختلفة معًا.
  • المعارض التجارية الرأسية: هي معارض تجارية تُعرَضُ فيها المنتجات أو الخدمات بحسب القطاع اعتمادًا على الجمهور المستهدف.
  • المعارض التجارية الاستهلاكية: هي معارض تجارية تستهدف جميع أنواع المستهلكين وتهدف إلى العرض والبيع.
  • المعارض التجارية المتكاملة : هي معارض تجارية تضم فروعاً داخلية متعلقة بالمنتجات أو الخدمات إلى جانب المنتج أو الخدمة الرئيسة.
  • المعارض التجارية الفردية: وهي معارض تجارية تنظمها دولة واحدة داخل دولة أخرى.
  • المعارض التجارية الإقليمية: هي معارض تجارية تُنَظَّمُ على أساس إقليمي ومن خلال زوار تلك المنطقة بالذات.
  • المعارض التجارية الوطنية: هي المعارض التجارية التي لا يُسمَحُ للشركات من مختلف البلدان بالمشاركة فيها باستثناء شركات الدولة المضيفة.
  • المعارض التجارية الدولية: هذه المعارض هي معارض تجارية تشارك فيها العديد من البلدان المختلفة وتقوم جميع الشركات المشاركة بعرض منتجاتها وخدماتها بوسائلها الخاصة.
  • مؤسسات/مراكز استضافة المعارض: هذه المعارض هي مقرات يتم فيها عرض القيم الاقتصادية والثقافية والتكنولوجية للدول والتي تستمر حوالي 6 أشهر، وتتكرر كل 3 إلى 5 سنوات.

أهمية المعارض التجارية

تعتبر المعارض التجارية ذات أهمية كبيرة بالنسبة للشركات لطرح منتجاتها أو خدماتها في دوائر مختلفة. ونظرًا لطبيعة تنظيمها عادةً على أساس قطاعي، فإن الجمهور المستهدف يكون محدداً وتصبح لدى الشركات الفرصة للتعبير عن نفسها بسهولة للجمهور المستهدف. وبالتالي، تحصل الشركات على فرصة الوصول مباشرة إلى جمهورها المستهدف.

وبالنظر إلى ظروف السوق وإلى بيئة اليوم التنافسية، أصبح المستهلكون الآن على وعي بحقيقة أن نفس المنتج أو الخدمة متوفرة بأسعار وصفات مختلفة. ومن خلال تحديد احتياجاتهم الاستهلاكية، يقومون بإجراء بحث شامل للحصول على المنتج الأكثر ملاءمة لهم بأقل سعر. وبالتالي فإن أحد أكثر الطرق فعالية للتواصل مع المستهلكين الذين لديهم حرية الاختيار بين هذه البدائل، وللترويج وزيادة التعريف بالعلامة التجارية - هي المشاركة في المعارض التجارية.

إضافة إلى ذلك، فإن المشاركة في المعارض التجارية القطاعية، من الأهمية بمكان، للتعرف على التقنيات الجديدة وآخر التطورات في القطاع، ومواكبة السوق واتخاذ خطوات عالمية. فالمعارض التجارية تجمع العديد من الشركات معاً في نفس القطاع. وبالتالي، بينما تحصل الشركات المختلفة على فرصة للحوار والتواصل، يكون لديهم أيضًا فرصة لبناء علاقات مع عملائهم.

المعارض الرقمية

 أصبحت المعارض الرقمية واحدة من أكثر الطرق شيوعًا للشركات للتواصل مع الشركات الأخرى بسرعة وفعالية، وعرض ابتكاراتها أو منتجاتها أو خدماتها لجماهير كبيرة عبر الإنترنت. ومن الأهمية بمكان لاستمرارية خطوط الأعمال أن يتكيف كل خط أعمال مع الرقمنة والتطور في عالمنا الذي يتسم بالعولمة. وبالمثل، فإن تكيف الشركات مع هذا التحول والتطور يسمح لها بعدم التأخر عن الركب، كما أن هذا التكيف يساهم في شركاتهم لأن التكنولوجيا تزيد من كفاءة العمل. ومع تحول العالم إلى الرقمية، أصبح هناك اتجاه نحو مقارنة التكاليف والفوائد المقدمة مقابل هذه التكاليف، إلى جانب فوائد المعارض التجارية. ولذلك ظهرت فكرة المعرض الرقمي. فالمعارض الرقمية هي معارض تٌنَظَّمُ تمامًا مثل المعارض التجارية التقليدية ولكن ليس لها أعباء تكلفة إضافية للشركات العارضة والزائرة.

المعرض الرقمي هو حدث على شبكة الإنترنت يمكن الشركات من عرض سلعها وخدماتها والوصول إلى عملاء محتملين جدد تمامًا مثل المعرض التجاري التقليدي. وتجتمع الشركات المشاركة في المعرض على منصة واحدة وترحب بالشركات الزائرة من خلال التواجد عبر الإنترنت فقط. ويمكن للزوار أيضًا الحصول على معلومات حول المنتجات والخدمات محل اهتماماتهم بالمشاركة في المعرض الرقمي من خلال نفس المنصة الرقمية وزيارة الشركات التي يرغبون في مقابلتها. ويمكن للشركات المشاركة في المعرض تحسين علاقاتها التجارية والعثور على عملاء محتملين جدد بسهولة من خلال عقد الاجتماعات التي بإمكانهم تنظيمها على المعرض. وعلى عكس المعارض التجارية التقليدية، تقدم المعارض الرقمية العديد من المزايا للعارضين والزوار.

وفيما يلي بعض مزايا المعارض الرقمية:

  • لا توجد تكاليف مثل رسوم بناء مقصورة (كُشك عرض)، والطعام، وتكاليف السفر والإقامة، وخدمات المطاعم،
  • لا حاجة للسفر بين المدن أو الدول للمشاركة في المعرض وعقد اجتماعات مع الشركات.
  • المعارض الرقمية متاحة دائما دون أي حدود زمنية أو مكانية 24/7،
  • تتيح المعارض الرقمية الفرصة لإنشاء جدول أعمال للمعارض وجدول اجتماعات دون أن تضيع بين المقصورات وأكشاك العرض،
  • إمكانية المشاركة في المعرض الرقمي من أي مكان باستخدام أي جهاز به إمكانية الاتصال بالإنترنت دون انقطاع مع ميكروفون وكاميرا ويب.

 

 

You May Also Like