Post

أهمية المعارض الرقمية

المعارض التجارية هي واحدة من القنوات التسويقية الأكثر فعالية في الماضي والحاضر. فمن خلال المعارض التجارية، تتمكن الشركات من الوصول إلى جمهورها المستهدف من خلال تجمعٍ واحدٍ، وكذلك يمكنها الترويج لمنتجاتها وخدماتها، والوصول إلى عملائها المحتملين. ومع تأثير المبادرة المتعلقة بتحرير التجارة العالمية بعد الحرب العالمية الثانية، فقد سلكت التجارة الدولية أيضًا مساراً مختلفاً. لا سيما في تطوير العلاقات التجارية في الأسواق الدولية، حيث كان تأثير المعارض التجارية كبيرًا جدًا. فقد كانت هناك عقبات كبيرة تواجهها الشركات أثناء دخولها إلى سوق مختلفة، وضخ منتجاتها في ظروف السوق هذه والوصول إلى الجمهور المستهدف. لكن المعارض التجارية الدولية سهَّلَت التغلب على تلك العقبات وقدمت مساهمة كبيرة للشركات لاتخاذ الخطوة الأولى نحو الانفتاح على الأسواق العالمية.

ولقد تحولت المعارض التجارية كثيراً من الماضي إلى الحاضر، وهي التي تعتبر إحدى قنوات التسويق التقليدية. وحاولت دائمًا الوفاء بما هو متوقع، وتطورت وفقًا لاحتياجات القطاعات وتوقعات الجمهور المستهدف. فمن المهم للغاية أن تلبي المعارض التجارية توقعات العارضين والزوار حتى يمكن تكرار المعرض التجاري ويكون جاذبا للعارضين والزوار.

فتلك التكنولوجيا التي تطورت يومًا بعد يوم وتطرقت للعديد من الجوانب في حياتنا – بدأت في التأثير على قطاع المعارض التجارية وكذلك على معظم القطاعات الأخرى. وبفضل العالم الرقمي، نرى أن العديد من المسارات التجارية التي كانت أكثر تحديًا في الماضي أصبحت سهلة لا تحتاج إلى مجهود كبير من خلال مواكبتها لهذا التحول الرقمي. وفي قطاع المعارض التجارية، برز مفهوم المعرض الإلكتروني /المعرض الرقمي الذي سيوفر بيئة عرض تجارية أنْفَع وأكثر فعالية من حيث التكلفة لكل من العارضين والزوار.

ماذا نعني بالمعرض الرقمي؟

المعرض الرقمي هو حدث على الإنترنت حيث يمكن للشركات عرض سلعها وخدماتها والوصول إلى عملاء محتملين جدد تمامًا مثل المعرض التجاري التقليدي.

وتجتمع الشركات المشاركة في المعرض على منصة واحدة وترحب بالشركات الزائرة من خلال التواجد عبر الإنترنت فقط. حيث تتصفح الشركات الزائرة صفحات الموقع الإلكتروني، وتحصل على المعلومات من الشركات المشاركة في المعرض حول السلع والخدمات التي تهتم بها وقد تعقد اجتماعات مع المسؤولين التنفيذيين في الشركة.

ويمكن القول بأن المعارض الرقمية ستصبح أكثر انتشاراً يومًا بعد يوم وستصبح جزءًا مهمًا من الأنشطة التسويقية للشركات، تمامًا مثل المعارض التجارية التقليدية. وخاصة في السنوات الأخيرة حيث اختفت الحدود التجارية بين البلدان ويزداد الوقت قيمةً بمرور الأيام، وأصبحت الشركات التي ترغب في زيادة الكفاءة وخفض التكاليف وتوفير الوقت، هي الشركات الرائدة لتلك المعارض الرقمية؛ عارضةً كانت أو زائرة.

وفيما يلي إليكم مزايا المعارض الرقمية للشركات العارضة والزائرة:

مزايا المعارض الرقمية للشركات المشاركة في المعارض

  • إتاحة الفرصة للوصول إلى المزيد من العملاء من خلال الترويج للعلامة التجارية،
  • إنشاء قناة تسويقية جديدة،
  • الوصول إلى الجمهور المستهدف من خلال منصة واحدة،
  • إتاحة الفرصة للترويج لمنتجات وخدمات جديدة،
  • الوصول إلى أسواق جديدة بطريقة سهلة،
  • زيادة الإنتاجية من خلال تحسين الإنفاق وترشيده،
  • تعزيز صورة الشركة كشركة مبتكرة ومهتمة بالتكنولوجيا،
  • إتاحة الفرصة لقياس تأثير المعرض وعدد الزوار والاجتماعات وتلقي التغذية الراجعة وقياس ردود أفعال الزوار،
  • إتاحة الفرصة لتوسيع شبكة الأعمال من خلال اللقاء بشركاء جدد.

مزايا المعارض الرقمية للشركات الزائرة

  • توفير الوقت والتكلفة،
  • تجربة معرض تجاري أكثر فعالية بفضل جدول الأعمال المخطط له مسبقًا،
  • إتاحة الفرصة للتواصل بسهولة وسرعة أكبر مع الشركات المقدمة للمنتجات والخدمات التي تبحث عنها،
  • إتاحة الفرصة لتوسيع شبكة العملاء وشركاء العمل،
  • إتاحة الفرصة لاكتشاف أحدث التطورات والابتكارات في الصناعة دون عناء،
  • تعزيز صورة الشركة كشركة مبتكرة ومهتمة بالتكنولوجيا،
  • إتاحة الفرصة للمشاركة في ورش عمل ودورات تدريبية مجانية.

وبالإضافة إلى العثور على عملاء جدد، تعتبر المعارض الرقمية قناة مفيدة جدًا لإنشاء شراكات تجارية جديدة؛ فبفضل المعارض الرقمية، يمكن للشركات - وبسهولة – إجراء الاتصالات التي ستخطو بعلاقات العمل المحتملة الخاصة بتلك الشركات خطوة أخرى للأمام باستخدام جهاز حاسوب أو محمول متصل بالإنترنت. هذه الأداة جاذبة للعديد من الشركات، وتلقى استحسانهم نظراً لانخفاض التكاليف التي يتعين عليهم إنفاقها للعثور على عملاء جدد انخفاضاً كبيراً مقارنة بالمعارض التجارية التقليدية.

You May Also Like